القائمة الرئيسية

الصفحات

موقع يحتوي على نصف مليون شخص مطلوب للخدمة الإلزامية في جيش النظام السوري




يصعب على الكثير من الشبان السوريين الذين يعيشون لاجئين في دول أوربا والخليج والوطن العربي بشكل عام في معرفة إن كانوا مطلوبين لأداء الخدمة العسكرية لدى نظام الأسد أم لا.

حيث أن هناك ملايين الشبان يخافون من العودة إلى البلاد بسبب الخوف من اعتقالهم في حال كانوا مطلوبين للتجنيد الإجباري أو الاحتياطي في صفوف قوات نظام الأسد.

ويقوم هؤلاء الشبان بدفع مبالغ طائلة قد تصل حتى نصف مليون ليرة سورية لمعرفة إن كانوا مطلوبين للاعتقال بهدف التجنيد أم لا.

وأعلن موقع زمان الوصل، في الفترة الماضية، عن حصوله على أسماء أكثر من نصف مليون شاب سوري مطلوب لنظام الأسد بهدف تجنيده في صفوفهم.

وعمل الموقع على جعل هذه الأسماء ضمن موقع ويب له لسهولة الاستخدام ولإيصاله لأكبر عدد من الناس في مختلف بقاع الأرض.

لقد  شردت الحرب السوري الكثير من اناس الذين اصبحو متوزعين بين الدول وذلك بسبب الأسلوب الوحشي الذي يستخدمها النظام السوري ضدهم .

جميعنا يعلم بأن النظام السوري شرد الملايين في العشرة اعوام التي ما زلنا نعيشها في الحرب بحيث اصبح هذا النظام الطاغي وصلة حلق بين المعارضين ولا يمكن الاستهانة بها .

اصبح المثل في سوريا الداخل مفقود والطالع مولود بالفعل بحيث لا يعلم أي شخص يدخل تلك المناطق إذا كان سوف يعيش أو يموت وذلك بسبب الأسلوب الهمجي الذي يتبعه هذا النظام السوري ضد شعبها من جميع ومختلف الطوائف بحيث لا يفرق بين سني وشيعي وغيرهم .

كيفية استخدام الرابط؟

1 - يجب أن يكون لديك شبكة أنترنت متوسطة السرعة
2 -  قم بالضغط على الرابط أسفل المقالة عبر أي متصفح موجود في هاتفك
3 - بعد ذلك سيظهر لديك نافذة اكتب اسمك أو أسم أي احد تعرفه ثم قم بالضغط على البحث
4 - سوف يظهر لك الاسم الذي وضعته في حال كنت مطلوب وفي حال كنت غير مطلوب لن يظهر شيء
5 - الرابط يعمل على جميع الأجهزة دون استثناء وهذا ما يميزه عن التطبيقات

ملاحظة : الرابط سهل الاستخدام ولا يوجد به أية تعقيدات لكونه سريع التحميل ولا يحتاج إلى أنترنت سريع، يحتاج إلى أنترنت من الفئة المتوسطة فقط والمتوافرة في أي مكان كان.



الكثير يحتاج الى هذا الرابط بحيث يفكر الملاين وخصوصا بعد سيطرة النظام السوري على معظم الأرضي السورية وتشتيت الشعب بين مدن متعددة مثل الشمال السوري الذي نجدها اليوم مكتظ بالسكان من جميع المدن والذين رفضوا العيش تحت حكم الظغاة , ولكن مع الأسف ما وجدوها في الشمال السوري عكس الحكايا تماما بحيث أصبح الشعب يتكلاب بكل شيء ويحارب بعضها بكل شي مثل اجار البيوت وغيرها وهذا ما دفع الكثير بالتفكير للعودة الى مناطق سيطرة النظام السوري ولكن لا يعلم إذا كان مطلوب او لا .


للدخول إلى الموقع من هنا


في حال كنت خارج سوريا ولاجئ في أي دولة، ما عليك سوى استخدام الرابط ومعرفة في حال كنت مطلوب أم لا وذلك بطريقة سهلة للغاية لا تحتاج من وقتك بضعة ثوان فقط. 
هل اعجبك الموضوع :